حوادث واصابات / الوطن المصرية

الوفد ناعيا شهداء حادث بئر العبد: عازمين على اقتلاع الإرهاب من جذوره

نعى حزب الوفد برئاسة المستشار بهاء الدين أبو شقة، استشهاد وإصابة ضابط وضابط صف و8 جنود، إثر انفجار عبوة ناسفة بإحدى المركبات المدرعة جنوب مدينة بئر العبد شمال سيناء.

وقال أبو شقة، في بيان، إن الحزب سيظل داعم بقوة للقوات المسلحة المصرية، في استمرار أعمالها القتالية ضد العناصر الإرهابية، والمحافظة على أمن واستقرار الوطن.

وأكد أن هذه الأعمال الإرهابية لن تثني القوات المسلحة عن أداء واجبها الوطني، بل تزيدها إصرارا وإرادة لاستكمال المهمة المقدسة للذود عن الوطن والمواطن.

وأشار أبو شقة إلى أن الشعب المصري يزداد تقديرًا لما يبذله رجال القوات المسلحة من جهود لحماية أمن مصر وسلامة أراضيها واستقرار الوطن والدفاع عن أبنائه ضد هذه الشرذمة التي تحاول النيل من مصر.

وأضاف أن كل هذه المحاولات الخبيثة مصيرها إلى زوال، وسيبقى الوطن آمنا مطمئنا، ويسجل التاريخ للقوات المسلحة المصرية بحروف من نور كل هذه الأدوار البطولية التي يقوم بها رجالها.

وقال المهندس حازم الجندي، مساعد رئيس الحزب إن الدولة ستظل عازمة على اقتلاع الإرهاب من جذوره، ولن تستلم لتلك المحاولات الإرهابية الخسيسة التي تريد العبث باستقرار وأمن ووحدة الشعب المصري.

وأكد الجندي أن تلك المحاولات الخسيسة هدفها زعزعة أمن واستقرار الدولة، وتشتيت وحدتها لا سيما في ظل الخطوات الجادة التي تقوم بها في تنفيذ برنامج التنمية الشاملة المستدامة في سيناء.

وأضاف أن القوات المسلحة ستظل تدافع عن الأرض والعرض مهما قدمت من شهداء، منوها أن مصر من أولى الدول التي سجلت نجاحا كبير في مواجهة الإرهاب ودعت دول العالم والمجتمع الدولي بضرورة وضع خطة عاجلة لمكافحته والتصدي للدول التي تموله.

وتابع أن القوات المسلحة ستظل تدافع عن تراب هذا الوطن ولن تترك الإرهاب يعبث بشبر واحد من أراضيه وستتصدى لكافة المحاولات الفاشلة التي تعكس انتصار الدول وتضييق الخناق على بقايا الخلايا الإرهابية المتواجدة في سيناء.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا