حوادث واصابات / الوطن المصرية

وزير الداخلية الأسبق: رفضت تأمين مقرات الإخوان واعتقال الإعلاميين

كشف اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية الأسبق، عن كواليس فترة حكم جماعة الإخوان الإرهابية.

وقال إبراهيم خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى في برنامج "على مسئوليتي" المذاع عبر فضائية "صدى البلد"، إن قيادات جماعة الإخوان طلبوا منه تأمين مقرات جماعة الإخوان ولكنه رفض، وقال لهم: "لو أمنت مقرات الإخوان يبقى لازم أأمن مقرات الوفد وبقية الأحزاب ومعنديش قوات لكده".

وأوضح أن النية كانت منذ البداية الوقوف بجوار الشعب، وأنه كان يقصد عدم تأمين مقرات الأخوان، "أنا قولت لهم كده وهما في الحكم، وكان فيه شد وجذب بيني وبين قياداتهم، وصممت إن مفيش تأمين لمقراتهم".

وأشار إبراهيم إلى أن محمد مرسي عين مهندس زراعي كمستشار أمني له، مشيرًا إلى أن مرسي أرسل له قائمة فيها نحو 30 اسما من الإعلاميين والشخصيات العامة وطلب اعتقالهم، "كانوا عاوزين يتخلصوا منهم بأي أسلوب، وقالوا أساليب الداخلية كتير، وأنت ممكن تتصرف"، لافتًا إلى رفضه لذلك وتمزيقه للقائمة أمام مندوب مرسي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا