حوادث واصابات / الوطن المصرية

إصابة كاهنين بكورونا في نجع حمادي والإيبارشية تقرر استمرار غلق الكنائس

أعلنت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، إصابة 2 من كهنة إيبارشية نجع حمادي بمحافظة قنا بفيروس كورونا المستجد، وهما القمص اليشع هلال، راعي كنيسة السيدة العذراء مريم بفرشوط، والقمص أبادير موريس، راعي كنيسة السيدة العذراء مريم بهجورة.

وقال مصدر كنسي، لـ"الوطن"، إنّ الحالة الصحية للكاهنين مستقرة وكليهما يستكمل العلاج بالمنزل مع الراحة.

وتوفي خلال الساعات الماضية بإيبارشية نجع حمادي، القمص باخوميوس فؤاد، راعى كنيسة القديس ماريوحنا الحبيب بنجع حمادى للأقباط الأرثوذكس، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد، والذي كان يتلقى العلاج بمستشفى قنا العام، وتمت صلاة الجناز على الكاهن الراحل بكاتدرائية القديس ماريوحنا الحبيب بنجع حمادى مع اتخاذ الإجراءات الوقائية والاحترازية طبقا للتعليمات الكنيسة ووزارة الصحة.

يذكر أنّ اللجنة الدائمة للمجمع المقدس برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، قررت السبت الماضي، تفويض الأساقفة في فتح الكنائس أو استمرار غلقها حسب انتشار الوباء في كل محافظة.

وبناء على تفويض المجمع المقدس، قرر الأنبا كيرلس استمرار غلق الكنائس التابعة لإيبارشية نجع حمادي حتى منتصف يوليو.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا