حوادث واصابات / الوطن المصرية

معلومات حول خدمات جديدة بقطاع الصحة في مطروح

فى الوقت الذى تعانى فيه مطروح من احتياج المزيد من الخدمات الطبية فى القرى والنجوع والمناطق السكنية البعيدة، فى ظل حالة النقص الشديد من الأطباء فى مختلف التخصصات الطبية، بدأت مديرية الصحة بمطروح فى حل المعضلة، واتخاذ تدابير من شأنها النهوض بقطاع الصحة بمطروح.

وتتحرك صحة مطروح منذ فترة فى مختلف الاتجاهات للنهوض بقطاع الصحة الوقائى والعلاجى والارتقاء بالمستشفيات المركزية، ومحاولة الإسراع فى افتتاح بعض المستشفيات التى كانت تأخرت أعمال تطويرها لعدة سنوات.

وتنشر "الوطن" 10 معلومات حول تطور أداء قطاع الصحة بمطروح.

- تعيين وكيل وزارة جديد لتطوير وعلاج مشاكل الصحة بمطروح.

- تطوير مستشفى مطروح العام بـ30 مليون جنيه كأكبر مستشفى على مستوى المحافظة وافتتاحها منذ أيام من خلال محافظ الإقليم اللواء خالد شعيب.

- رفع كفاءة وصيانة مستشفى النجيلة المركزى بعد الانتهاء من مهمتها كأول مستشفى عزل فى مصر.

- بدء تفعيل نشاط العمليات بمستشفى النجيلة فى مختلف التخصصات ونجاحها فى عدة عمليات خلال الأيام القليلة الماضية، إلى جانب مستشفى العلمين بإجراء بعض العمليات الصعبة.

- نشر منافذ جديدة للمشورة الطبية فى القرى السياحية حول فيروس كورونا "كورفيد - 19" لخدمة المصافين ورواد الساحل الشمالى فى ظل الإقبال غير العادى خلال فترة موسم الصيف.

- بدء تجهيز مستشفى السلوم المركزى بالأجهزة الطبية والمعدات اللازمة تمهيدا لافتتاحها، بعد أكثر من 5 سنوات غابت خلالها فى إحلال وتجديد، والانتهاء من 80 % من أعمال إحلال وتجديد مستشفى برانى المركزى تمهيدا لافتتاحه.

- الدفع بعدد من الأطباء من جامعة الأزهر لسد العجز فى بعض المستفشيات بمطروح كمستشفى العلمين ومستشفى مطروح العام.

- تحويل بعض الوحدات الصحية للعمل على 24 ساعة لخدمة المرضى، وسكان المناطق المكتظة بالسكان والتى تحتاج إلى خدمات طبية على مدار الساعة، مثل وحدة طب الأسرة بحى الشروق بالكيلو 7 بمطروح.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا