حوادث واصابات / الوطن المصرية

الصحة العالمية: على الطلاب ضرورة البقاء في المنازل عند الإصابة بالمرض

حددت منظمة الصحة العالمية لإقليم الشرق المتوسط مجموعة من القواعد والإرشادات التي يجب اتباعها تزامنا مع العام الدراسي الجديد وانتشار فيروس كورونا المستجد.

وقالت المنظمة على الطلاب ضرورة البقاء في المنزل عند الإصابة بالمرض، الابتعاد عن الآخرين بمسافة لا تقل عن متر على الأقل، لافتة في منشور توعوي لها اليوم على "تويتر" السعال أو العطس في الكوع المثنى أو المنديل والتخلص من المنديل فورا.

 

وأضافت المنظمة أنه لابد من غسل اليدين بالصابون والماء أو فركها بمطهر محولي، وتنظيف الأسطح والأشياء التي تلمس باستمرار، مشيرة إلى الابتعاد عن الآخرين بمسافة لا تقل عن متر وارتداء الكمامات عند اللزوم أو إذا تعذر الحفاظ على التباعد البدني، وعدم وصم الذين تعرضوا لـ "كوفيد 19".

وأكدت أنه عند المصافحة يجب تحية الناس بتلويح اليد أو إيماء الرأس أو وضع اليد على القلب.

وقالت وزارة الصحة والسكان إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكرت الوزارة أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس، هو 98939 حالة من ضمنهم 72929 حالة تم شفاؤها، و5421 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كل الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا