حوادث واصابات / الوطن المصرية

مستشار الرئيس عن زيادة إصابات كورونا بالخارج: عندهم ظروف وأسباب خاصة

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الوقاية والصحة، إن هناك تعاونًا وثيقًا بين مصر والمؤسسة العالمية للقاحات، وكذلك مع منظمة الصحة العالمية، حيث عُقد اتحاد عالمي مدعوم من المنظمتين تشترك فيه غالبية الدول من أجل ضمان توفير لقاح، مؤكدًا أن مصر تتابع هذا الأمر جيدًا حتى يكون لدينا رصيد واحتياطي لهذه اللقاحات الخاصة بفيروس كورونا المستجد فور إنتاجه.

وعن زيادة إصابات "كوفيد19" في بعض الدول مرة أخرى، قال: "عندهم أسبابهم الخاصة، بس الإصابات لديهم ليست بشدة المرحلة الأولى، يمكن الفيروس قل شراسته، فيه أسباب خاصة بكل بلد، هم نفسهم قالوا كده، يمكن عشان الانفتاح والسياحة وغيرها من الأسباب"، موضحًا في الوقت ذاته أن الانفتاح في مصر كان مدروسًا بشدة، مستشهدًا بصلاة الجمعة والتزام جميع المصليين بالإجراءات.

وشدد "تاج الدين"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "على مسؤوليتي"، مع الإعلامي أحمد موسى، الذي يُعرض على شاشة "صدى البلد"، على ضرورة الاستمرار في ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي، وأن يكون ذلك سلوكًا اجتماعيًا مستمرًا، حتى ما بعد فيروس كورونا، كون تلك الإجراءات تحمي من الأنفلونزا الموسمية والتهابات الجهاز التنفسي، متمنيًا أن يستجيب المواطنون وأن يستمروا في أخذ الاحتياطات.

وأكد مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، أن الكمامة والتباعد الاجتماعي أمر غير مكلف، لكنه طريقة آمنة وبسيطة وتضمن الوقاية من فيروس كورونا وباقي الأمراض بنسبة عالية للغاية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا