حوادث واصابات / بوابة الفجر الإلكترونية

خبير أمني: مكافحة ظاهرة الاتجار بالبشر تعتمد على تنسيق الجهود

أكد اللواء أحمد طاهر الخبير الأمني، على ضرورة مكافحة ظاهرة الاتجار بالبشر التي تشهد تزايدًا في الفترة الأخيرة من خلال توحيد وتنسيق الجهود المشتركة لمواجهتها من خلال تدريب العناصر العاملين في مواجهة تلك الظاهرة.

وألقى الخبير الأمني، خلال المؤتمر الثالث لمكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر، محاضرات في الواقع العملي وإجراء التحريات في قضايا الاتجار بالبشر والهجره الغير مشروعه وغسل الأموال.

وشدد طاهر، على ضرورة التركيز على مكافحة الجرائم الإلكترونية واستخدام شبكات التواصل الاجتماعي في الاتجار بالفتيات والأطفال وجواز القاصرات حيث تعتبر حاليا شبكة الإنترنت المكان الأمثل لتجار البشر وبالتالي التركيز عليها سيحدد من استخدامهم لها، ويتم ذلك من خلال التنسيق بين إدارة مكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر وبين أقسام ووحدات مكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر.

ونظمت إدارة مكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر بقطاع مكافحة المخدرات والجريمة المنظمة تحت رعاية وزير الداخلية المؤتمر الثالث لمكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر تحت شعار (الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر "بين الواقع وتحديات المكافحة") في الفترة من 1 – 392020 بمشاركة ضباط الوحدات والأقسام بمختلف مديريات الأمن والإدارات العامة، وذلك ضمن خطة التدريب السنوية للوزارة 2020/2021.

واستعرض المشاركون خلال جلسات الانعقاد وصف الوضع الراهن في هذا المجال ودراسة ضوابط وإشكاليات التحقيق في القضايا المتعلقة بالهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر والوقوف على الأساليب والتقنيات الحديثة المتطورة في ارتكاب تلك الجرائم، وتعزيز أُطر التعاون بين أجهزة الوزارة لمكافحتها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا