حوادث واصابات / الوطن المصرية

الصحة: منظومة التأمين جاهزة للانتقال إلى الأقصر.. و800 ألف مواطن سجلوا

قال الدكتور أحمد السبكي، مساعد وزير الصحة ومدير مشروع التأمين الصحي الشامل، إن المنظومة نالت رضا المواطنين في محافظة بورسعيد، واشترك فيها نحو مليوني شخص في بورسعيد، وهي جاهزة حاليا للانتقال إلى محافظة الأقصر، مشيرا إلى أنه سيتم تطبيقها في محافظات أخرى مثل الإسماعيلية، عقب تطبيقها في الأقصر.

وأضاف "السبكي"، في مداخلة هاتفية مع برنامج "على مسئوليتي"، المذاع على قناة صدى البلد الفضائية، ويقدمه الإعلامي أحمد موسى، الأربعاء، أن المهندس مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، عقد اجتماعا لمتابعة آخر تطورات المنظومة، ووضع اللمسات النهائية قبل الإعلان عنها، وهناك 800 ألف مواطن سجلوا في المنظومة في محافظة الأقصر.

وأوضح مساعد وزير الصحة، ورئيس منظومة التأمين الصحي، أن المنظومة من أهم مشروعات الإصلاح في مصر، والدولة تدفع الاشتراك عن غير القادرين، وتوفر للمواطنين كل الأدوية المطلوبة سواء الأدوية المزمنة أو الأدوية المهمة والضرورية، كما تتحمل جزءا من قيمة العمليات الجراحية.

وأشار إلى أنه منذ أيام أجروا عملية جراحية لمواطن مسن، تكلفتها 600 ألف جنيه، تحملتها الدولة بالكامل ما عدا 300 جنيه فقط دفعها المواطن، موضحًا أنه في محافظة بورسعيد يوجد 31 مركزا صحيا، تردد عليها حوالي مليون و200 ألف مواطن، خلال العام الماضي، بالإضافة إلى 7 مستشفيات تخصصية، تغطي كل التخصصات الطبية، كما تقدم المنظومة 2300 خدمة صحية في محافظة بورسعيد.

وأكد أن التسجيل يتم بالرقم القومي، وهي تغطي الأسرة بالكامل، وليس على الأسرة إلا أن يتوجه رب الأسرة بالأرقام القومية له ولأسرته، وينهي إجراءات الاشتراك في الخدمة، كما تم رفع كفاءة 59 وحدة صحية في الأقصر، و7 مستشفيات تخصصية، وسيتم البدء بـ20 وحدة و5 مستشفيات، وعند التشغيل الرسمي سيتم تشغيل كل الوحدات والمستشفيات.

وأردف أن المنظومة بها قدر كبير من الدقة لحفظ حقوق المترددين، موضحا أن الدولة استثمرت في هذا المشروع مبالغ كبيرة جدا خلال الفترة الماضية، موضحا أن محافظة بورسعيد تكلفت 8 مليارات جنيه، ومحافظة الأقصر حوالي 12 مليار جنيه، والإسماعيلية 10 مليارات جنيه، في البنية التحتية والميكنة، والعامل البشري.

وأوضح أن المنظومة تقدم العديد من الخدمات، ومنها عمل فحص مجاني وشامل للمواطنين، ومتابعة الحمل، وتقديم التطعيمات، وأماكن للتثقيف الصحي، والمتابعة الأسرية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا