حوادث واصابات / الوطن المصرية

الصحة تناشد المواطنين بالمشاركة في تجارب لقاح كورونا: معا لننتصر

طالب الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا بوزارة الصحة، المواطنين، بالمشاركة في التجارب السريرية الإكلينيكية للقاح الصيني، في إطار حزمة متكاملة تشمل البحوث على اللقاحات المحتملة والتعاون في مجال التصنيع حال ثبوت فعاليته، وذلك في إطار التعاون مع الحكومة الصينية، وشركة G42 الإماراتية للرعاية الصحية.

وقال حسني، في فيديو توعوي له، إنّ اتباع الإجراءت الاحترازية هو السبب الرئيسي في تخطي محنة فيروس كورونا، والطبيب المصري أثبت أنّه أعظم طبيب في هذه المرحلة، كما أنّ البروتوكول المصري أثبت نجاحه.

وأضاف أنّ تجربة اللقاح مرت بالمرحلة ما قبل الإكلينيكية، وهي مرحلة اختبار اللقاح في المختبرات وعلى الحيوانات، ثم المرحلة الأولى التي تمت على عدد من الأصحاء لاختبار المأمونية وقياس الفاعلية والجرعة القياسية لإنتاج أجسام مضادة بمستوى مناسب.

وتابع أنّ المرحلة الثانية جرت على عدد أكبر من المتطوعين، انتهت إلى ثبوت فاعلية وأمان اللقاح على المشاركين، ثم بدأت المرحلة الثالثة لاختبار اللقاح على مجموعة أكبر من دول العالم المختلفة، وتعد مصر من ضمن تلك الدول والتي تهدف لاستكمال اختبار المأمونية والفاعلية على عدد أكبر في أماكن مختلفة.

وأوضح أنّ "مشاركتم مهمة من أجل نفسك والمجتمع ومن أجل الإنسانية، لننتصرعلى الفيروس لو أقل من 18 سنة، لو بتعاني من أي أمراض مش هتشارك، في شروط لازم ناخدها في الاعتبار".

يذكر أنّ وزيرة الصحة شكلت لجنة قومية للإشراف على الأبحاث الإكلينيكية برئاسة الدكتور محمد حساني، مساعد وزيرة الصحة والسكان لمبادرات الصحة العامة، وبعضوية أساتذة من وزارة الصحة والسكان، والخدمات الطبية بالقوات المسلحة، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ووزارة العدل، وهيئة الدواء المصرية، للاستفادة من الجهود والخبرات المصرية في البحث العلمي للإشراف على الأبحاث الاكلينيكية لتطوير اللقاحات.

وأوضحت وزارة الصحة، أنّ الدولة المصرية تعمل في إدارة ازمة كورونا وفقًا لمعايير منظمة الصحة العالمية وإرشادات الجهات الدولية، مؤكدة جاهزية خط الإنتاج بشركة فاكسيرا لإنتاج اللقاح فور ثبوت فعاليته.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا