حوادث واصابات / العربية نت

تهافت لشراء الذهب.. وتراجع في بورصات أوروبا إثر إصابة ترمب

  • 1/2
  • 2/2

واصل الذهب مكاسبه اليوم الجمعة ويمضي على مسار تحقيق أفضل أداء أسبوعي في نحو شهرين، إذ أقبل المستثمرون على شراء أصول الملاذ الآمن بعد أن أُصيب الرئيس الأميركي دونالد ترمب بكوفيد-19.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية 0.5% إلى 1915.34 دولار للأونصة بحلول الساعة 06:45 بتوقيت غرينتش، ليمحو خسائر تكبدها في المعاملات المبكرة في آسيا. وصعدت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.3% إلى 1922.20 دولار، بحسب ما ورد في "رويترز".

وربح المعدن الأصفر 2.9% منذ بداية الأسبوع، ويمضي قدما صوب تحقيق أكبر ارتفاع بالنسبة المئوية منذ الأسبوع المنتهي في السابع من أغسطس آب.

وقال جيفري هالي كبير محللي السوق لدى أواندا "تشخيص إصابة ترمب بكوفيد-19 تسبب في ارتفاع فوري كبير لأسعار الذهب، إذ يتدافع المستثمرون إلى مراكز الملاذ (الآمن)".

وأضاف "أعتقد أن العزوف عن المخاطرة سيظل مرتفعا... بناء على كيفية تطور الموقف في نهاية الأسبوع، لا سيما إذا ما ثبتت إصابة المزيد من كبار قيادات الحكومة الأميركية بالفيروس، قد يتأهب الذهب لموجة ارتفاع ممتدة".

بورصات أوروبا
تراجع في بورصات أوروبا إثر إصابة ترمب

إلى ذلك، نزلت الأسهم الأوروبية اليوم الجمعة بعد أن أثبتت التحاليل إصابة الرئيس الأميركي دونالد ترمب بكوفيد-19، مما أثر سلبا على أسواق الأسهم في أنحاء العالم.

وتراجع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 1% بحلول الساعة 07:04 بتوقيت غرينتش. ونزل المؤشر داكس الألماني والمؤشر كاك 40 الفرنسي 1.3% بينما تراجع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 1%.

وكانت أسهم الكيماويات والتعدين والنفط والغاز في صدارة القطاعات الهابطة في التعاملات المبكرة وتراجعت ما يتراوح بين 1.3 و1.5 بالمئة.


العقود الآجلة للأسهم الأميركية تنخفض 2%

وانخفضت العقود الآجلة للأسهم الأميركية 2% بفعل نبأ إثبات التحاليل إصابة ترمب وزوجته ميلانيا بكوفيد-19 ودخولهما في حجر صحي قبل أسابيع من الانتخابات.

وبالنسبة لبقية المعادن النفيسة، ربحت الفضة 0.7% إلى 24.07 دولار للأونصة، وارتفعت ما يزيد عن 5% منذ بداية الأسبوع.

وتراجع البلاتين 0.2 بالمئة إلى 894.82 دولار، ونزل البلاديوم 0.1 % إلى 2311.95 دولار.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا