حوادث واصابات / الوطن المصرية

وزير النقل يتفقد سير العمل في محطة عدلي منصور بالخط الثالث للمترو

تفقد المهندس كامل الوزير وزير النقل، صباح اليوم، محطة عدلي منصور التبادلية بالخط الثالث للمترو، لمتابعة سير العمل وانتظام الرحلات، تزامناً مع متابعته معدلات تنفيد محطة السكة الحديد والقطار المكهرب السلام -العاصمة الإدارية- العاشر من رمضان.

وأكّد أنَّ الوزارة ستواصل عملها الجاد من أجل تنفيذ جميع مشروعاتها القومية، وإدخال أحدث وسائل النقل في مصر، لتوفير جميع الخدمات المميزة لجمهور الركاب المسافرين.

ويبدأ القطار الكهربائي من مدينة السلام حيث الربط مع الخط الثالث لمترو الأنفاق في محطة عدلى منصور، مارًا بطريق "القاهرة ـ الإسماعيلية" الصحراوي حتى مدينة الروبيكي شمال خط سكك حديد السويس، ثم يتفرع في الروبيكي إلى فرعين، يتجه الفرع الأول شمالاً بمحاذاة الطريق الدائري الإقليمي، حيث ينطلق المسار شمالاً بعد مدينة بدر متجهًا إلى مدينة العاشر من رمضان، ويتجه الفرع الآخر جنوباً من محطة الروبيكي إلى العاصمة الإدارية الجديدة وحتى مطار القطامية الجديد.

ويشمل مسار المشروع بالترتيب محطات عدلي منصور والعبور والمستقبل والشروق والورش وبدر والروبيكي والعاصمة الإدارية الجديدة والمنطقة الصناعية والعاشر من رمضان، ويمر مشروع القطار المكهرب خلال مساره أعلى محور سعد الدين الشاذلي عبر كوبري علوي يمر عبره خلال تقاطعه مع محور سعد الدين الشاذلي، وتجاور كل محطة ساحة انتظار للسيارات يمكن لمستقلي القطار المكهرب بعد تشغيله استخدامها لانتظار سياراتهم لحين انتهاء رحلتهم بالقطار المكهرب.

يُذكر أنَّ الهيئة القومية للأنفاق أجرت تعديلًا على تصميمات مشروع القطار المكهرب السلام ـالعاصمة الإداريةـ العاشر من رمضان، شمل إضافة 3 محطات إضافية بالعاصمة الإدارية الجديدة ومحطة رابعة بالعاشر من رمضان، لتصل أطوال المشروع إلى 84 كم بعدما كانت قبل التعديلات 68 كم، حيث تم مدّ المشروع ليشمل إضافة محطة أمام كنيسة الميلاد بالعاصمة الإدارية وأخرى أمام المدنية الرياضة وثالثة أمام الكيان العسكري ونادي الرماية بالعاصمة الإدارية ومحطة رابعة بمدينة العاشر من رمضان وتصل إجمالي محطات المشروع إلى 15 محطة بإطوال 84 كم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا