حوادث واصابات / الوطن المصرية

مصرع ربة منزل في حريق نتيجة انفجار اسطوانة بوتاجاز بأسيوط

لقيت ربة منزل في أواخر الثلاثينيات من عمرها مصرعها، في حريق اندلع داخل شقة سكنية بقرية "كوم أسفحت"، بدائرة مركز صدفا، في محافظة أسيوط، قبل قليل، نتيجة انفجار اسطوانة "بوتجاز"، تم التحفظ على جثة المتوفية تحت تصرف النيابة.

تلقى مدير أمن أسيوط، اللواء أسعد الذكير، إخطاراً من مأمور مركز شرطة صدفا، بووود بلاغ إلى غرفة عمليات النجدة، من أهالي قرية "كوم أسفحت"، بنشوب حريق في إحدى الشقق السكنية بالقرية.

وعلى الفور، انتقل فريق من قوات الشرطة والحماية المدنية والإسعاف وجرى السيطرة على الحريق وإخماد النيران، بمعرفة قوات الحماية المدنية.

وبالمعاينة والفحص، تبين أن الحريق نتيجة انفجار اسطوانه بوتجاز داخل منزل ملك "مشهور عبد الرحيم عبد الله"، مقيم بذات الناحية، وأسفر الحريق عن مصرع ربة منزل تُدعى "هدى عبد الحليم محمد"، 39 سنة.

تم نقل الجثة إلى مستشفى صدفا المركزي، حيث تم التحفظ عليها بمشرحة المستشفى، تحت تصرف النيابة، وتحرير المحضر اللازم لاستكمال الإجراءات القانونية.

وشهدت محافظة أسيوط عدداً من الحرائق الناتجة عن تسرب الغاز هذا العام، من ضمنها الحريق الذي اندلع في أحد معامل التحاليل ببرج "خالد بن الوليد"، في ميدان "المحطة"، الشهر الماضي، إضافة إلى حريق آخر في شهر مارس الماضي، أسفر عن مصرع أسرة مكونة من 4 أشخاص، بينهم رضيع، نتيجة تسرب غاز أثناء نومهم داخل منزلهم، في قرية "ترسا"، التابعة لمركز ساحل سليم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا