حوادث واصابات / الوطن المصرية

سعد الحريري يحذر من نشوب حرب أهلية في لبنان

حذر رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق سعد الحريري، اليوم، من نشوب حرب أهلية في بلاده؛ نتيجة غياب الحل السياسي، وفي ظل الاستقواء بالسلاح بين القوى.

وقال "الحريري" في مقابلة مع شبكة "إم تي في" اللبنانية: "بعد ما جرى في المبادرة الفرنسية، انكشف البلد على مختلف الاحتمالات الأمنية إلى الانهيار الاقتصادي، ولا يمكن نجاح أي دستور في ظل فرض الأحزاب للأمور بقوة السلاح الذي تمتلك، ومن لديه فائض قوة يستخدمه لفرض معادلات يرفضها اللبنانيون"، وفقا لما نشرته وكالة "سبوتنيك" الروسية.

وأضاف رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق: "أخشى من حرب أهلية وما يحصل من تسليح وما نراه من عراضات عسكرية في الشارعين السني والمسيحي، وما يحصل اليوم في بعلبك - الهرمل يعني انهيار الدولة"، مؤكدا: "إذا كان القرار بأن يحمل كل فريق سلاحه سأترك السياسة حينها".

وقال سعد الحريري: "إذا عملنا بحسب المبادرة الفرنسية فنحن باستطاعتنا الخروج من الأزمة وإعادة إعمار بيروت"، متابعا: "رأيي أن حزب الله وحركة أمل عطلا المبادرة الفرنسية التي كانت من شأنها إيقاف الانهيار".

وأعلن الرئيس اللبناني ميشال عون، أنّ البرلمان سيبدأ مشاورات في 15 أكتوبر بشأن تشكيل الحكومة المقبلة، وفق ما نقلت قناة "سكاي نيوز".

وأعلن رئيس الوزراء اللبناني المكلف، قبل نهاية الشهر الماضي، اعتذاره عن مهمة تشكيل الحكومة الجديدة، خلال كلمة ألقاها أمام الصحفيين، عقب اجتماعه السادس مع رئيس الجمهورية ميشال عون في قصر بعبدا.

ولقي اعتذار مصطفى أديب، عن تشكيل الحكومة اللبنانية، ردود فعل متباينة بين الأوساط السياسية، بين مهنئ على "شجاعته" في اتخاذ القرار، ومندد بـ"الفشل" الذي من شأنه أن يُبقي البلاد في حالة التوتر. 

وقال "أديب" في كلمته: "حرصا مني على الوحدة الوطنية بدستوريتها ومصداقيتي، فإنني أعتذر عن متابعة مهمة تشكيل الحكومة"، مضيفا: "تبين لي أنّ التوافق لم يعد قائما".

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا