حوادث واصابات / الوطن المصرية

نائب رئيس لجنة مكافحة كورونا: لا أحد يعلم طبيعة الموجة الثانية للفيروس

قالت الدكتورة جيهان العسال، نائب رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد بوزارة الصحة، إننا ما زلنا في الموجة الأولى للفيروس، والوضع الوبائي مطمئن، خاصة في معدلات الوفاة، وهناك قلة في الحاجة لأسر الرعاية.

وتابعت العسال في تصريحات خاصة لـ"الوطن": لا أحد يعلم طبيعة الموجة الثانية للفيروس، أو يستطيع أن يحكم على مدى قوتها أو شراستها، وكل الأحاديث عنها مجرد نظريات.

ووجهت نائب رئيس اللجنة العلمية مجموعة نصائح للمواطنين، والتي تضمنت ضرورة ارتداء الكمامات لأنها السلاح الفعال حتى الآن لحين إيجاد اللقاح، والحفاظ على التباعد الاجتماعي قدر الإمكان بمسافة لا تقل عن متر، وغسل اليدين باستمرار، وعدم المصافحة أثناء اللقاء أو التقبيل أو الأحضان.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، خروج 78 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 98089 حالة حتى أمس.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 126 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 11 حالة جديدة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا