حوادث واصابات / الوطن المصرية

فيديو.. شوارع فيينا خالية من السكان بعد حادث الهجوم على كنيس يهودي

تظهر اليوم شوارع العاصمة النمساوية فيينا، خالية من المواطنين على غير عادتها، وذلك بعد وقوع حادث إرهابي، مساء أمس، على 6 أماكن مختلفة بدأت بالمعبد اليهودي الرئيسي في ساحة "شويدنبلاتز"، وامتدت في محيط مناطق مجاورة من "ستادت بارك" بجانب فندق "هليتون"، وحدث تبادل إطلاق أعيرة نارية بين قوات الأمن والمجهولين.

حصلت "الوطن"، على مقطع فيديو تظهر فيه شوارع العاصمة النمساوية خالية من صخب سكانها في ضوء النهار، والزبائن هجرت الأسواق والمطاعم، والمحلات أغلقت على عكس حالها المعتاد، وذلك في محيط شارع "رنفج" باتجاه الحي الأول ومنصة الجندي المجهول، وميدان "اشفارتس بيرج بلاتس"، مرورًا إلى محطة القطار الرئيسية "هوبتبانهوف"، وهي المناطق المحيطة بموقع الحادث.

وأسفر الحادث الإرهابي، عن وقوع 4 قتلى و22 إصابة، وذلك بعد أن داهمت قوات الأمن النمساوية 18 منطقة، واعتقلت 14 شخصًا في إطار التحقيقات، وفقًا لما ذكرته قناة "العربية" فى نبأ عاجل عن بيان وزارة الداخلية بالنمسا. وقتلت الشرطة أحد المهاجمين فيما كان يحمل بندقية رشاش وحزام متفجرات تبين أنه وهمي، وقالت الحكومة إنه من أنصار تنظيم "الدولة الإسلامية" وفقا لمؤشرات جمعت في منزله، بحسب "فرانس 24".

وناشد وزير الداخلية النمساوي، "كارل نيهامر"، السكان بتجنب التجوال في منطقة وسط العاصمة، كما أنه في وسع التلاميذ عدم الذهاب إلى المدارس اليوم الثلاثاء، وأن عمليات التفتيش والتمشيط مستمرة، وفقًا لما ذكرته "رويترز". كما عززت الشرطة الألمانية إجراءات التفتيش على الحدود المشتركة مع النمسا، فيما وصفته بـ"أولوية تكتيكية"، وطوقت السلطات النمساوية العاصمة فيينا جويًا بطائرات هليكوبتر، ونشرت قواتها بأرجاء العاصمة، لمحاولة العثور على باقي المشتبه بهم من المحتملين في اشتراكهم بالحادث الإرهابي.

وأدانت الكثير من دول العالم الحادث الإرهابي بالعاصمة النمساوية من بينهم جامعة الدول العربية، حيث أكد مصدر مسؤول في الأمانة العامة لجامعة الدول العربية عن رفضهم للحادث، معربا عن الأسف إزاء سقوط ضحايا أبرياء، ومقدما العزاء لأسرهم ولدولة وشعب النمسا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا