الارشيف / حوادث واصابات / الوطن المصرية

الصحة عن إصابة فنانين بكورونا في مهرجان الجونة: معظمهم لم يرتد كمامة

قال مصدر في وزارة الصحة والسكان إنّه لم يتم اكتشاف أي حالة مصابة بفيروس كورونا خلال وجود الفريق التابع للوزارة في المهرجان، وعددهم أكثر من 110، كانوا مشرفين على قاعات الجونة.

وأضاف المصدر، لـ"الوطن"، أنّ الفريق كاملا كان حريصا على ارتداء الفنانين الكمامات والحفاظ على التباعد الاجتماعي داخل القاعات، موضحا أنّه حال عدم التزام بعض الفنانين بارتداء الكمامات ووجود تزاحم، كان يتم إبلاغ إدارة المهرجان بإلغاء الفعالية التي لا تتبع الإجراءات الاحترازية.

ولفت إلى إلغاء حفلين كان من المقرر إقامتهما، وجرى إبلاغ الفريق المشرف على المهرجان بإلغائها نظرا لعدم حرص الفنانين على التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات.

وعن سؤال المصدر عن سبب الإصابة فور العودة، قال إنّ معظم الفنانين لم يرتدوا الكمامات، وأنّ هذا كان خطأ من البعض، مؤكدا أنّه خلال وجود الفريق المشرف في أي فعالية، كان يتم اتباع الإجراءات الاحترازية.

وأوضح أنّه حال توفير الخدمات الطبية بالتعاون مع قطاع الطب العلاجي وقطاع الطب الوقائي وقطاع الرعاية الأساسية، جرى توفير 10 عيادات متنقلة تضم عدد من الأطقم الطبية والأدوية والمستلزمات الطبية والوقائية الخاصة بهذه العيادات.

وأكد توفير 17 كشكا طبيا بمحيط المهرجان، إضافة إلى توفير الأدوية والمستلزمات الوقائية اللازمة، كما جرى تكليف قطاع العلاج الحر بالرقابة على مستشفيات القطاع الخاص الكامنة بمنطقة الجونة، ورفع درجة الاستعداد القصوى في المستشفيات الحكومية المحيطة بمحافظة البحر الأحمر.

وأشار إلى إلحاق 30 من الفرق الطبية، تشمل أطباء وتمريض ومسعفين ومدخلي بيانات، لتقديم الخدمات الطبية، وشن حملات مراقبة على الأغذية والمياه الخاصة بالمطاعم والمحلات حفاظا على صحة وسلامة المشاركين بالمهرجان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا