حوادث واصابات / الوطن المصرية

الصحة: هناك أعراض جانبية مقبولة وأخرى غير مقبولة للقاحات كورونا

قال الدكتور خالد مجاهد، متحدث وزارة الصحة والسكان، إنه تم الإعلان اليوم من شركة "فايزر" الأمريكية، عن خروج لقاح مرتقب لفيروس كورونا المستجد "كوفيد19"، يضمن ظهور أجسام مضادة في جسد متلقيه، بنسبة تتجاوز من 90 لـ 97%، ولكن سيظل ينقصه متابعة طويلة المدي، "هذا خبر مبشر للغاية ويٌفرح الجميع".

وأضاف "مجاهد"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "الحكاية"، مع الإعلامي عمرو أديب، على شاشة "mbc مصر"، أنه من الأمور السعيدة أن يكون هناك لقاح لكورونا على الأبواب، فالعالم أجمع ينتظر لقاح آمن وفعال يحمي البشرية من فيروس كورونا، ومصر تتعامل مع كل الدول والشركات للوصول إلى لقاح.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان، أن أي لقاح من أجل أن يتم إقراره يجب أن تتوافر فيه صفة "الأمان"، وهي مأمونية اللقاح، وهناك نوعان من المأمونية ، واحدة طويلة المدى وأخرى قصيرة المدى، فقصيرة المدى نعرفها بشكل سريع بأن اللقاح لا يتسبب في ظهور أي أعراض جانبية خطيرة أثناء استخدامه في التجارب الإكلينيكية.

وأشار إلى أن السخونية والصداع والحساسية، أعراض جانبية مقبولة في اللقاحات، ولكن الأعراض الجانبية الخطيرة غير المقبولة هي اضطراب في كهرباء القلب أو الفشل الكلوي، وغيرها، "دي نعرفها في مأمونية قصيرة المدى، بينما طويلة المدى تأخد سنوات وقد يمتد لـ 3 سنوات، وليست شهورا".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا