الارشيف / حوادث واصابات / مصراوي

بعروض لأول فريق إطفاء نسائي.. الداخلية تحتفل باليوم العالمي للحماية المدنية (صور)

01:46 م الأحد 01 مارس 2020

كتب- علاء عمران:

أقامت وزارة الداخلية، صباح اليوم الأحد، احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للحماية المدنية، تحت رعاية اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، وبحضور اللواء هاني جرجس مساعد وزير الداخلية للشرطة المتخصصة، واللواء محمد جبر مدير الإدارة العامة للحماية المدنية، وعدداً من القيادات الأمنية ورجال لقوات المسلحة، وأسر الشهداء، وطلاب المدارس وعدداً من الصحفيين، بمقر الإدارة للحناية المدنية بطريق مصر - السويس.

في بداية الاحتفال استعرض الضيوف معرض لأحدث الأجهزة الحديثة التي تم دعم إدارات الحماية المدنية بها مؤخرا والتي تتواكب مع أحدث الأجهزة العالمية.

وبدأ الاحتفال بكلمة من اللواء محمد جبر مدير الإدارة العامة للحماية المدنية، اعقبها كلمة للواء هلني جرجس مساعد وزير الداخلية للشرطة المتخصصة، ثم بدأ رجال الحماية المدنية في تقديم عدداً من العروض التي تعكس مدى المهارات التي اكتسبها ضباط الحماية المدنية في التعامل مع الحوادث والكوارث، والقدرة الفائقة في الحد من المخاطر ببراعة كبيرة.

وأظهر ضباط قوات الدفاع المدني عرضاً عمليًا للتعامل مع حريق شب في أحد المباني من خلال أول فريق إطفاء نسائي في مصر بقيادة النقيب منار دياب أول مطفئ بالحماية المدنية بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر؛ حيث هرعت سيارات الإطفاء لمكان الحريق، ونجحت في محاصرة النيران ومنع امتدادها للمباني المجاورة، وسرعان ما نجح رجال الإطفاء في إخماد النيران نهائياً، وإنفاذ إحدى السيدات المحتجزات داخل المبني ثم بدأت بعد ذلك عمليات التبريد لمكان الحريق.

واستخدم رجال الإطفاء أدوات حديثة ومتطورة في التعامل مع النيران، فضلاً عن قدرتهم الفائقة في إنقاذ المحتجزين خلف النيران والخروج بهم سالمين.

عرضاً آخر، عن كيفية التعامل مع المواد المتفجرة، قدمه أبطال المفرقعات بأرض العروض، حيث ظهر جسم خلال مرور موكب واستهداف احد الشخصيات الهامة ، وتحرك رجال المفرقعات نحو مكان البلاغ، وأقاموا حاجزاً لمنع تسلل المواطنين للمكان، وتم عملية مسح للموقع باستخدام الكلاب البوليسية وكذلك اجهزة المسح الحديثة والتي تواصلت لجسم مزروع اسفل غطاء صرف صحي كما تم التوصل لجسم اخر علي جانب الطريق ثم تعاملوا مع الجسم الغريب، عن طريق تحريك اثنين من الريبوت والذي نجح في التقاط الجسم الغريب الذي يحتوى على المواد المتفجرة وتفجيره عن طريق المدفع، دون أن يلحق بأحد أية ضرر، في مشهد ينم على قدرة رجال المفرقعات في التعامل السريع والعاجل مع المواد المتفجرة وحماية وسلامة المواطنين من أي خطر كما تقدم المقدم شريف نائل خبير المفرقعات عقب انتهاء عمل الربوت وتقدم مرتديا البدلة الواقية لتامين تطهير المكان

وفي مشهد يؤكد على براعة رجال الشرطة، تعاملوا مع بلاغ انقلاب سيارة محملة بمواد كيميائية خطرة، حيث دلفت قوات الإنقاذ للمكان ونجحت في السيطرة على الموقف بواسطة أجهزة حديثة ومتطورة.

وقدم رجال الخيالة عروضاً قوية، تؤكد قدرتهم على التقاط الأهداف بدقة بواسطة الرمح، في عروض متكررة، تؤكد جدية التدريبات التي يتلقوها باستمرار.

وتفاعل الحضور مع العروض التي قدمها أبطال قوات الحماية المدنية، حيث صفق طلاب المدارس الحاضر بأرض العروض وقدموا التحية لأبطال الحماية المدنية على دورهم في حماية المواطنين.

وقدمت الموسيقى العسكرية مقطوعات موسيقية عديدة، فيما تم تقديم أغاني وطنية تفاعل معها الجمهور بقوة، واختتم الحفل بتكريم عدداً من أسر الشهداء والمصابين الذين قدموا الأنفس في سبيل حماية الأوطان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا