الارشيف / حوادث واصابات / العربية نت

وزيرة الصحة المصرية تغادر إلى الصين رغم تفشي كورونا

غادرت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة المصرية، مساء الأحد، إلى الصين رغم تفشي وباء كورونا.

وقبل مغادرتها، عقدت الوزيرة مؤتمرًا صحافيًا في مطار القاهرة بحضور السفير الصيني في مصر، حيث أكدت أنها متوجهة إلى الصين بتكليف من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي حاملة هدية من مصر إلى الشعب الصيني.

وأضافت: "نحن مهتمون جدا بمد يد العون لمساعدة الصين للتغلب على هذا الوباء"، مضيفة أن "مصر تفعل ذلك من أجل الإنسانية".

وأشارت إلى أن مصر أعدت عدة سيناريوهات للتعامل مع الفيروس، في حال وصوله إليهاً، وذلك بالتنسيق الكامل والدائم مع منظمة الصحة العالمية، مؤكدة أن الوضع جيد حتى الآن.

وكشفت الوزيرة أنه كان هناك اشتباه في إصابة 1443 شخصا بالمرض، وتم إجراء التحاليل المختبرية والفحوصات اللازمة وثبت سلامتهم جميعًا.

وأكدت أن الرئيس السيسي عقد اجتماعا، الأحد، تناول الخطط الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، وأن هناك تعليمات رئاسية مشددة لاتخاذ كافة الإجراءات الوقائية.

وكان جون جبور ممثل منظمة الصحة العالمية في مصر قد كشف خلال تصريحات صحافية له مساء السبت أن السلطات المصرية تعاملت باحترافية في مواجهة فيروس كورونا.

وذكر جبور أن مصر تجري عمليات الرصد والبحث لتاريخ السفر لأي شخص قادم من الدول التي انتشر فيها المرض وهي: الصين وإيران واليابان وإيطاليا، مؤكدا أن هناك فريقا على أعلى مستوى يقوم حاليا بفحص جميع المخالطين لسائحين فرنسيين اثنين وثالث كندي، أُعلن إصابتهم بالمرض عقب عودتهم إلى فرنسا وكندا، وتبين أنهم زاروا مصر مؤخرا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى