السلامة المهنية / صحيفة الخليج الاماراتية

مجلس قبيلة الساعدي ينظم مجلسه الافتراضي الرمضاني حول التطوع


أبوظبي:«الخليج»


نظم مجلس قبيلة الساعدي المجلس الافتراضي الرمضاني بعنوان (التطوع عطاء للناس وحياة)، وتحدث الدكتور سيف راشد الجابري عضو مجلس إدارة جمعية توعية ورعاية الأحداث عن التطوع، مشيراً إلى أهمية وأهداف التطوع باعتباره خدمة نبيلة من أجل الإنسانية، سواء من خلال التطوع المادي أو المعنوي.
وذكر أن التطوع المادي يتضح من خلال إنفاق المتطوع ماله في خدمة المجتمع، والمعنوي عبر تقديم النصيحة والالتزام بتعاليم ديننا الإسلامي الحنيف في تشجيع العمل التطوعي لخدمة الوطن.
كما تحدث راشد إبراهيم المطوع مستشار استراتيجي ومدير إدارة أداء مؤسسي - ومقيم دولي معتمد بوزارة التسامح عن التطوع باعتباره رسالة حب ورد الجميل للوطن وسلوكاً حضارياً ورسالة سامية للمجتمع، لافتاً إلى أهمية التطوع كقيمة نبيلة ورسالة ولاء وحب بين الفرد وقيادته ومجتمعه، مشيراً إلى أن المتطوع يعشق عمل الخير والعطاء لمجتمعه بلا حدود.
وأوضح أن العمل التطوعي مهم في خدمة المجتمع ونشر المحبة وإبراز القيم الإنسانية النبيلة، ويعد مؤشر التطوع في أي دولة مقياساً عالمياً يعكس مدى تقدمها وحضارة شعوبها، وأشار إلى أن التطوع يساعد في عمليات التكامل بين الأفراد في المجتمع، ويدعم العمل الحكومي، ويحقق أهداف وتوجهات الدولة.
وتحدث راشد محمد الكعبي مدير إدارة المتطوعين بهيئة الهلال الأحمر الإماراتي عن أهمية التطوع في حياتنا، موضحاً أنه قمة العطاء مهما تنوعت أشكاله بين التطوع بالمال، والتطوع بالجهد والوقت، وبكل ما نمتلك من خير.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا