السلامة المهنية / صحيفة الخليج الاماراتية

جامعة زايد: لا زيادة للرسوم الدراسية خلال أزمة كورونا


أبوظبي: عبد الرحمن سعيد

أكدت جامعة زايد بفرعيها في أبوظبي ودبي على عدم زيادة الرسوم الدراسية خلال أزمة محاربة انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، مبينة أنه لا توجد أي تغيرات طرأت على الرسوم الدراسية منذ عام 2010.
وقالت ربى رمحي، القائمة بأعمال التسجيل في جامعة زايد لـ«الخليج» «ليس لدينا رسوم دراسية، فجامعة زايد مؤسسة تعليمية حكومية اتحادية، إلا إذا كان المقصود الطلبة غير المواطنين في مرحلة البكالوريوس بالجامعة فهؤلاء يدفعون رسوماً سنوية قدرها 75 ألف درهم، ونسبتهم محدودة جداً، وهذه الرسوم معمول بها منذ عام 2010 ولم يطرأ عليها تغيير أو تعديل».
وأضافت أن رسوم الجامعات بشكل عام في جميع دول العالم مرتفعة، فالتعليم ذو الجودة العالية تترتب عليه تكاليف عالية، كما أن الارتقاء بالمؤسسات التعليمية يتطلب تطوير البرامج التعليمية بشكل جيد، وللمحافظة على جودة التعليم لابد من استقطاب أساتذة متميزين، وهؤلاء بحاجة إلى رواتب جيدة، فالكفاءات العالية تنعكس على جودة البرامج، إضافة إلى تكلفة تطوير المختبرات العلمية لتواكب التقدم المستمر في العالم.
وأوضحت هند الرستماني، مديرة مركز الإرشاد الطلابي، بعمادة شؤون الطلبة في جامعة زايد أن رفاهية الطلاب هي جزء من الأهداف الاستراتيجية لجامعة زايد حيث يتم دعم الطلاب عاطفياً وذهنياً واجتماعياً واقتصادياً من خلال رحلتهم الأكاديمية، والاستشارة هي خدمة مجانية تقدم لجميع طلاب الجامعة ولطالما كانت الجامعة داعمة لحاجة المركز للتأكد من تلبية احتياجات الطلاب.
وبينت أنهم في الجامعة يتبعون إرشادات الدفع لجميع الطلاب الذين يرغبون في الدفع بالتقسيط والجامعة تنظر في حالات خاصة عندما يتم تأجيل المدفوعات، ويقدم مركز الإرشاد الطلابي بالفعل الدعم النفسي للطلاب ولم يتوقف عن دعم الطلاب أثناء الوباء، حيث استمر في استضافة الجلسات الخاصة .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا