السلامة المهنية / صحيفة الخليج الاماراتية

600 ألف من «الشارقة الخيرية» لـ«الخدمات الاجتماعية»

الشارقة:«الخليج»

سلمت جمعية الشارقة الخيرية شيكاً بقيمة 600 ألف درهم، إلى دائرة الخدمات الاجتماعية، لشراء أجهزة طبية بهدف رفع مستوى الرعاية والخدمات المقدمة إلى المسنين المنتسبين للدائرة، وتقديم المساعدات عبر اللجان المشتركة القائمة بين الجهتين لمستحقيها. وسلم الشيك الشيخ صقر بن محمد بن خالد القاسمي، رئيس مجلس إدارة الجمعية، إلى عفاف المري، رئيسة الدائرة، في مقر الدائرة، بحضور أحمد الميل، مدير الدائرة، ومريم القطري، المديرة التنفيذية لشؤون الرعاية والحماية.
وقال الشيخ صقر بن محمد: تزامناً مع اليوم العالمي للمسنين، ارتأينا مشاركتهم عبر قنوات التواصل ولجان التعاون بيننا، تعبيراً عن حرصنا على أداء مسؤوليتنا المجتمعية نحو تقديم الدعم اللازم للأفراد عبر المؤسسات الخدمية المنتسبين إليها، ولاسيما المسنين، وهم لهم مكانتهم وقيمتهم. والجمعية تواصل باستمرار تقديم الدعم لهم، وكل الفئات الأخرى المستحقة. مشيراً إلى أن هذا التبرع جاء لتمكين الدائرة من شراء بعض الأجهزة الطبية لخدمة المسنين المنتسبين إليها، وتفعيل برامج الرعاية اللاحقة لهم في منازلهم. ودور الجمعية لا يقتصر على الجانب الطبي، بل يمتد ليشمل جوانب الدعم الأخرى المتعلقة بالاستثمار في الإنسان وتمكينه.
وأشار إلى أن برامج المشاركات المجتمعية تقدم دعماً كبيراً للجهات الخدمية مادياً، أو عينياً، بهدف استخدامه لرفع مستوى الرعاية المنوط تقديمها لمستحقيها المنتسبين لهذه الجهات. وقد قدمت الجمعية خلال النصف الأول من العام الجاري دعماً مالياً للمؤسسات الخدمية بقيمة 14.4 مليون درهم، متوجهاً بالشكر الجزيل إلى المتبرعين.
فيما ثمنت عفاف المري، اللفتة الإنسانية الكريمة بهذا الدعم السخي. وأضافت أن هذا الدعم خصص لشراء مجموعة من الأجهزة الطبية وأجهزة قياس ضغط الدم.
من جهة أخرى حصلت دائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة، ممثلة في إدارة تقنية المعلومات، على «آيزو 27001» الخاصة بنظام إدارة أمن أنظمة المعلومات، من شركة «لويدز»، لالتزامها بتطبيق الاشتراطات والمعايير الدولية المعنية بتوفير أعلى مستويات الأمن المعلوماتي، ضمن سعيها لتوفير أعلى مستويات الخدمات الاجتماعية، وتأمين سرية البيانات وتوفير بيئة فاعلة وآمنة لكل المتعاملين معها.
وأكد أحمد الميل، مدير الدائرة، أن الشهادة خطوة إضافية في جهودها المستمرة في تطوير بنيتها لتقنية المعلومات، وخدماتها الرقمية، والارتقاء بها وتوظيفها في تقديم خدمات تحقق رضا المتعاملين، وتفوق توقعاتهم، بما يتماشى مع الرؤية التطويرية.
ولفت إلى أن استراتيجية التطوير التي تنتهجها الدائرة، أرست مبادئ التميز والجودة في أعمالها بما يتناسب مع ريادتها في تقديم خدمات اجتماعية تحقق الرفاه الاجتماعي والعيش الكريم لمجتمع الشارقة، و«آيزو» تشكل جسراً حيوياً في تطوير معايير تلبي جميع متطلبات العمل واحتياجات المجتمع ومؤسساته.
فيما أعرب أيمن كتيلي، مدير تطوير الأعمال في الشرق الأوسط، والهند وإفريقيا، عن اعتزاز شركة «لويدز ريجيستر كواليتي أشورانس» بأن تكون شريكاً للدائرة في تحقيق استراتيجيتها ومساعيها في تطوير استراتيجياتها، ونظام عملها، بما يتطابق مع مواصفة آيزو العالمية ISO 27001:2013 «نظام الإدارة لأمن وحماية المعلومات» الهادف لتحسين العلاقة مع المجتمع وزيادة التنافسية.
وقال المهندس حاتم السيد، نائب مدير مركز تقنية المعلومات بالدائرة: إن الشهادة تهدف إلى ضمان اختيار الضوابط الآمنة التي تحمي الأصول المعلوماتية وترسّخ ثقة جميع الأطراف ذات الصلة.
كما أشارت المهندسة فادية المعيني، مسؤولة أمن المعلومات، إلى تطبيق معايير خلال 8 أشهر بدءاً من ديسمبر/ كانون الأول 2019، بعد تنفيذ عدد من المبادرات والخطوات، على مراحل متسلسلة، إلى جانب الاستفادة من تجارب الشركات الرائدة تقنياً، وسيعزز تطبيق سياسة أمن المعلومات قدرتنا على تنفيذ المعايير المعترف بها دولياً.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا