السلامة المهنية / صحيفة الخليج الاماراتية

«خليفة التربوية»: تميز الأداء المؤسسي محور ارتقاء بالتعليـم

أبوظبي: «الخليج»

أكدت أمل العفيفي الأمينة العامة ل«جائزة خليفة التربوية»، أن الأداء المؤسسي يمثل أحد المحاور الأساسية للارتقاء بمنظومة التعليم، في مختلف المنشآت التعليمية في جميع المراحل الدراسية.

جاء ذلك خلال الورشة التطبيقية التي نظمتها، ضمن البرنامج التعريفي للدورة الرابعة عشرة 21/20 وقدمتها بالإنجليزية الدكتورة شيخة الطنيجي، محكّمة فئة الأداء التعليمي المؤسسي بالجائزة، بحضور لفيف من القيادات المدرسية وأعضاء هيئات التدريس في الدولة.

وأكدت الدكتورة الطنيجي، أهمية الأداء المؤسسي في مختلف المنشآت التعليمية. وأنه لا يمكن للعملية التعليمية والتربوية المضي قدماً نحو تحقيق أهدافها، من غير وضع معايير للأداء في جميع عملياتها تضمن جودة وحوكمة العمل التعليمي والتربوي، لذلك تسعى الجائزة لدعم المؤسسات التعليمية، لتقديم أفضل ما لديها من ممارسات تسهم في دفع عجلة التطوير.

وأوضحت أن فئة الأداء التعليمي المؤسسي، تشمل مدارس التعليم (العام والخاص والتقني ومن في حكمها) في دولة الإمارات التي تعمل بوصفها مؤسّسة واحدة بمنظومة تربوية كاملة وشاملة.

وتُمنح هذه الجائزة للمؤسّسات التي تمتاز بأداء تعليمي مُتميز ومبدع في جميع المجالات التربوية، هدفها تفعيل العمل المؤسّسي التربوي، بنتائج تطبيق مجموعة من الأدوات العلمية المبنية على معايير علمية واضحة ومؤشرات أداء مُحدّدة.

ولفتت إلى وجود عدد من المعايير منها: القيادة والإدارة التربوية ويشمل: التخطيط والتنظيم الإداري وإدارة الأزمات والابتكار وتنمية العلاقات الإيجابية بين العاملين. وجودة التعليم والتعلّم.

وفي ختام الورشة دار حوار هادف بين المُحاضِرة والمشاركين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا