السلامة المهنية / بوابة الفجر الإلكترونية

وزيرة الصحة تتفقد عددا من المنشآت الطبية بمحافظة الإسماعيلية

تتفقد الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اليوم السبت عددًا من المنشآت الطبية بمحافظة الإسماعيلية، لمتابعة استعدادات المحافظة للتشغيل التجريبي لمنظومة التأمين الصحي الشامل.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، ان زيارة الوزيرة تأتي في إطار حرصها على المتابعة الميدانية للاستعدادات والتجهيزات الجارية بالمنشآت الطبية، ومتابعة عملية تسجيل المواطنين وفتح ملفات طب الأسرة، والتي بدأت أول شهر أكتوبر من العام الماضي.

وأشار إلى أنه من المقرر أن تتفقد الوزيرة عددًا من المستشفيات ووحدات طب الأسرة الجاري تطويرها بالمحافظة، كما تعقد الوزيرة اجتماعًا موسعًا بقيادات الوزارة والمحافظة للوقوف على آخر المستجدات والتجهيزات الجارية تمهيدًا للتشغيل التجريبي للمنظومة الجديدة، لافتًا إلى أن الزيارة تتضمن متابعة خطة الوزارة للتصدي لفيروس كورونا المستجد، والاطمئنان على الأطقم الطبية وتوافر المستلزمات الطبية والوقائية واتباع إجراءات مكافحة العدوى، بالإضافة إلى الاطمئنان الخدمات الطبية المقدمة للمرضى.

جدير بالذكر أن محافظة الإسماعيلية تأتي ضمن محافظات المرحلة الأولى الخمس والتي تشمل (الإسماعيلية، والسويس، والأقصر، وأسوان، وجنوب سيناء)، والتي بدأ تسجيل المواطنين بها منذ الأول من شهر أكتوبر 2019، تمهيدًا لتطبيق التأمين الصحي الشامل الجديد، وذلك إضافةً إلى محافظة بورسعيد والتي انطلقت المنظومة بها في شهر يوليو 2019.

وفي سياق آخر أعلنت وزارة الصحة والسكان، الجمعة، عن خروج 78 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 98089 حالة.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 126 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 11 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الجمعة، هو 105159 حالة من ضمنهم 98089 حالة تم شفاؤها، و6099 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا