الارشيف / السلامة المهنية / صحيفة الخليج الاماراتية

أخبار تربوية


بحث الاستفادة من التطور التقني في الشارقة


استقبلت دائرة الموارد البشرية بالشارقة، في مبناها بالدفين وفداً أكاديمياً من جامعة الشارقة لعقد اجتماع، بشأن التطور التقني وآثاره المتعددة في الموارد البشرية.
وجاء الاجتماع على ضوء توصيات المؤتمر السادس للموارد البشرية الذي نظمته الدائرة في فبراير المنصرم، عن آثار التطورات التقنية في المورد البشري، وسعياً لتعزيز التعاون بين الشركاء المعنيين بالمورد البشري في الدولة.
حضر الاجتماع من الدائرة: عبدالله المشوي، مدير الدائرة، والدكتور منصور الشامسي، مستشار تنمية موارد بشرية واستراتيجيات إدارية، وماجد المري، مدير إدارة شؤون الباحثين عن عمل، وجواهر المدفع، خبيرة إدارية، ومريم آل علي، خبيرة توظيف.


شراكة بين «اتصالات ديجيتال» و«ألف للتعليم»


أعلنت «اتصالات ديجيتال» عن إبرام مذكرة تفاهم مع «ألف للتعليم» المتخصصة في توفير الحلول التكنولوجية لقطاع التعليم، حيث تتيح هذه المذكرة لكلا الطرفين فرص التعاون في سلسلة من المبادرات الرقمية التي ستدعم قطاع التعليم في المنطقة.
وقال عبدالله إبراهيم الأحمد، النائب الأول للرئيس لمبيعات المؤسسات الحكومية في «اتصالات»: «يسرنا الإعلان عن هذا التعاون مع «ألف للتعليم» والذي يسعى إلى الارتقاء بمستوى قطاع التعليم في دولة الإمارات».
وقال جيفري ألفونسو، الرئيس التنفيذي لشركة ألف للتعليم: «نبذل جهوداً استثنائية لمد جسور التواصل مع كافة المؤسسات والشركات المعنية بالتحول الرقمي».


إطلاق مركز الدراسات في جامعة دبي


أعلنت جامعة دبي عن إطلاق مركز الدراسات المستقبلية بهدف تقديم مجموعة من البرامج التي تساهم في تمكين المؤسسات الحكومية والخاصة في الإمارات، والمنطقة، من استشراف المستقبل وتعزيز الدراسات المستقبلية والبحوث في هذا المجال.
حضر حفل إطلاق المركز رئيس الجامعة الدكتور عيسى البستكي، والدكتور سعيد الظاهري رئيس المركز الجديد، ومجموعة من الأكاديميين والخبراء وأصحاب الأعمال، إضافة إلى أعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية.


500 طالب وطالبة يشاركون في مهرجان الفيزياء


شارك أكثر من 500 طالب، وطالبة، من 21 مدرسة من أعضاء برنامج شراكة في الجامعة الأمريكية في الشارقة، في مهرجان الفيزياء الممتع 2020 الذي نظمته الجامعة الأمريكية في الشارقة، الخميس.
ويهدف المهرجان إلى تقريب المسافات بين طلبة المدارس، والجامعة، وإلى إظهار المتعة والتشويق في مجال الفيزياء وتقديم فرصة تعليمية للطلبة للتعرف إلى تركيب الأشياء في حياتنا، وطريقة عملها.
ويعد هذا المهرجان الذي نظمه مكتب الاستقطاب والقبول وقسم الفيزياء في كلية الآداب والعلوم في الجامعة، برعاية شركة لوكهيد مارتن، منصة للطلبة للتعرف إلى مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وتحديداً مجال الفيزياء، ومدى أهميته.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا