السلامة المهنية / صحيفة الخليج الاماراتية

«مبادرة إمارة مستقرة» خفضت الجرائم في «الشرقية»

حوار: أمير السني

كشف العقيد علي محمد الكي الحمودي، مدير إدارة شرطة المنطقة الشرقية عن انخفاض نسبة البلاغات الجنائية إلى 31 % العام الماضي؛ حيث وصلت إلى 427 بلاغاً جنائياً بفارق 192 بلاغاً جنائياً عن العام 2018 والذي سجل 619 بلاغاً جنائياً.
وقال الحمودي في حوار مع (الخليج) إن مبادرة (إمارة مستقرة، وطن آمن) والتي ستستمر إلى نهاية عام 2020، خفضت نسبة الجريمة ورفعت الوعي الأمني لدى أفراد المجتمع من خلال تنظيم سلسلة من الفعاليات والبرامج الوقائية لمكافحة الجريمة والحد منها عن طريق تفعيل الشراكة مع المؤسسات الحكومية والتعليمية بالإضافة إلى حصر الظواهر الأمنية في المنطقة الشرقية وتفعيل دور الشرطة المجتمعية والحد منها.
وأشار إلى أن عدد الجرائم التي وقعت العام الماضي 13 مقابل 19 العام 2018 ما يشير إلى الانخفاض الملحوظ في الجرائم المقلقة، موضحاً أن الوجود الأمني المكثف بالمنطقة الشرقية إضافة إلى فريق الحد من الجريمة ساهم بشكل كبير في تقليل نسبة الجرائم المقلقة، وفيما يلي الحوار:
* ما حجم البلاغات الجنائية الواردة بسجلات شرطة المنطقة الشرقية العام الماضي؟
شهدت البلاغات الجنائية انخفاضاً في العام 2019 مقارنة بالعام 2018؛ حيث وصل عدد البلاغات الجنائية في 2018 إلى (619) بلاغاً جنائياً، وانخفضت بعدد (192) بلاغاً جنائياً، لتصل إلى (427) بلاغاً جنائياً في العام 2019 بنسبة (31 %).
وبلغ عدد الجرائم المقلقة الجنائية في عام 2018 (19) جريمة مقلقة وانخفضت بعدد (6) جرائم مقلقة في عام 2019 لتصل إلى (13) جريمة مقلقة أي بنسبة (32 %)، وقد ساهم فريق الحد من الجريمة في انخفاض نسب الجرائم وتكثيف الوجود الأمني خلال الفترين المسائية والليلية.

انخفاض الجريمة

* ماهي الأسباب التي ساهمت في انخفاض معدلات الجريمة؟
- هنالك عدة أسباب ساهمت في خفض معدلات الجريمة منها إطلاق إدارة شرطة المنطقة الشرقية في نهاية العام 2018 مبادرة (إمارة مستقرة، وطن آمن) والتي ستستمر إلى نهاية عام 2020، والهادفة إلى خفض نسبة الجريمة ورفع الوعي الأمني لدى أفراد المجتمع من خلال تنظيم سلسلة من الفعاليات والبرامج الوقائية لمكافحة الجريمة والحد منها عن طريق تفعيل الشراكة مع المؤسسات الحكومية والتعليمية بالإضافة إلى حصر الظواهر الأمنية في المنطقة الشرقية وتفعيل دور الشرطة المجتمعية والحد منها.
وتضمنت المبادرة جُملة من الحملات والأنشطة منها حملة بعنوان (نحو مجتمع آمن) أطلقها قسم التحريات والمباحث الجنائية بهدف نشر الوعي عن الظواهر والسلوكيات الخاطئة، أيضاً حملة (مدينتنا مسؤوليتنا) التي تم إطلاقها بالتعاون مع مجموعة من الدوائر والمؤسسات بالمنطقة الشرقية فرع الدفاع المدني ووزارة التربية والبلديات بالمنطقة الشرقية والتي اشتملت على محاضرات توعوية بعدة لغات تستهدف عمال الحراسة والأمن في المنطقة الشرقية في الدوائر الحكومية والبنايات الخاصة بهدف تعزيز الحس الأمني لديهم ورفع كفاءتهم وتأهيلهم للتعامل مع مختلف المواقف وكيفية الإبلاغ عن الظواهر المرورية والأمنية في حال رصدها.

الخطة السنوية

* حدثنا عن الخطة السنوية العامة للشرطة للعام 2020؟
- وضعت إدارة شرطة المنطقة الشرقية خطة تتناسب مع خطة الاستراتيجية لوزارة الداخلية وخطط ورؤى القيادة العامة لشرطة الشارقة، والتي تحرص بشكل واضح إلى تعزيز أمن المجتمع من خلال رفع كفاءة وفاعلية الأداء الأمني في إمارة الشارقة بوجه عام والمنطقة الشرقية بوجه خاص، من خلال العمل على تحقيق المستهدفات وفق رؤية وتطلعات وزارة الداخلية 2021 الرامية إلى تعزيز مسيرة الأمن والأمان في دولة الإمارات.

حوادث السيارات

* إلى أي مدى خفضت إدارة شرطة المنطقة حوادث السيارات؟
- بلغت إحصائية الحوادث المرورية بإصابات لعام 2018 في كافة مدن المنطقة الشرقية وهي خورفكان وكلباء ودبا الحصن، (106) حوادث بإصابات، في حين بلغ إجمالي الحوادث في العام 2019 (75) حادثاً بإصابات، الأمر الذي يوضح انخفاض الحوادث المرورية بإصابات (29%) مقارنة بعام 2018.
وبلغ إجمالي حوادث المركبات البسيطة خلال العام 2019 حسب الإحصاءات الصادرة من (شركة رافد لحلول المركبات) 2512 حادثاً بسيطاً في مدينة خورفكان و1854 حادثاً بسيطاً في مدينة كلباء، وفي مدينة دبا الحصن (368) حادثاً بسيطاً حسب إحصائية مركز دبا الحصن الشامل.
وساهم ذلك في تحقيق هدف وزارة الداخلية الاستراتيجي المتمثل في جعل الطرق أكثر أمناً، حيث استطاعت إدارة شرطة المنطقة الشرقية تحقيق إنجازاتها في خفض الحوادث نظراً للاهتمام والحرص على تكثيف الوجود المروري في جميع مدنها، بجانب عدد من الأنشطة المرورية.

مجال التوعية

* ما المبادرات التي قامت بها إدارة شرطة المنطقة الشرقية خلال العام 2019؟
سعياً منها لرفع مستوى الشعور بالأمان والتواصل المباشر مع الجمهور وتنمية الثقافة الأمنية المجتمعية، نظمت إدارة شرطة المنطقة الشرقية حملة توعوية بعنوان (سعادتكم غايتنا.. وأمنكم هدفنا) ركزت على تكثيف الوجود الأمني في النقاط الحيوية والمعالم السياحية والشوارع الرئيسية وبين الأحياء السكنية في مدن خورفكان وكلباء ودبا الحصن، وذلك للتنبيه على ضرورة الإبلاغ عن أي ظاهرة أو مشكلة سلبية تؤثر في أمن المجتمع يتم رصدها من قبل أفراد المجتمع من خلال التواصل المباشر على أرقام الهاتف ورقم الواتساب المخصص لرصد الظواهر الأمنية 2370000 -09، كما كان من أبرز أهداف الحملة الاستماع لآراء وملاحظات الجمهور وتحليلها وتطبيقها على أرض الواقع من خلال تعزيز دور الشرطة المجتمعية في هذا المجال وتم توزيع النشرات التوعوية والتثقيفية باللغات العربية والإنجليزية ولغة الأوردو.

تطوير العمل الإداري

* كيف ساهمت إدارتكم في تطوير العمل الإداري؟
- في مجال التطور الإداري فقد جاءت أهداف القيادة العامة لشرطة الشارقة منسجمة مع أهداف وزارة الداخلية ضمن الهدف السادس المتمثل في ضمان تقديم كل الخدمات الإدارية وفق معايير الجودة والكفاءة، والشفافية، كما تجدر الإشارة إلى أن الإدارة تعمل ضمن مواصفات عالمية مثل نظام الجودة المتكامل الذي يضم (3) مواصفات للآيزو تتمثل في مواصفة 9001:2015 ومواصفة الصحة والسلامة المهنية 45001:2018، ومواصفة البيئة 14001:2015.
وتسعى القيادة العامة لشرطة الشارقة بشكل عام على تطوير المنشآت والمرافق الحيوية التابعة لها وفق أعلى معايير الجودة العالمية والتي بدورها تساهم في تهيئة ظروف العمل لدى الموظفين مما يسهم إيجاباً في تقديم أفضل الخدمات لأفراد المجتمع.


التقنية الحديثة


حول مواكبة شرطة المنطقة الشرقية التطور التقني في دولة الإمارات قال العقيد علي محمد الكي الحمودي، مدير إدارة شرطة المنطقة الشرقية أن القيادة العامة لشرطة الشارقة تعمل بشكل عام وإدارة شرطة المنطقة الشرقية بوجه خاص على تحويل عدد من خدماتها إلى خدمات ذكية تقدم عن طريق التطبيق الذكي لوزارة الداخلية مثل خدمة فتح البلاغات الجنائية وفتح البلاغات المالية ودفع المخالفات وإصدار رخصة مركبة وتجديدها وحجز وتجديد الرقم وإصدار ملكية ( بدل فاقد - بدل تالف ) وإصدار تصاريح نسخ المفاتيح وفتح الخزن وفتح السيارات وشراء حجز المركبة.
كما يتيح الموقع الإلكتروني للقيادة العامة لشرطة الشارقة عدداً من الخدمات الإلكترونية خلال الموقع مصنفة كخدمات عامة تضم 10 خدمات وخدمات شرطية بعدد 11 خدمة وخدمات المنشآت العقابية والإصلاحية.


خورفكان السياحية الخلابة


أكد العقيد علي محمد الكي الحمودي، مدير إدارة شرطة المنطقة الشرقية أن مدينة خورفكان بعد افتتاح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، طريق الشارقة خورفكان الجديد ومجموعة من المشاريع التنموية والتراثية أصبحت منطقة جاذبة للسياح، وبدورنا كجهاز أمني يقع على عاتقنا تكثيف الوجود الأمني بالمنطقة من خلال تأمين الطرق للتأكد من عملية انسياب حركة السير والمرور والجانب الأمني الذي يضمن خلو المدينة من أي ظواهر سلبية قد تؤثر في الأمن والأمان لكافة المواطنين والمقيمين على حد سواء.
إضافة إلى ذلك نظمت إدارة شرطة المنطقة الشرقية خلال العام 2019 ملتقى «الأهالي والشركاء» لإيجاد علاقة مستمرة مع الشركاء من كافة المؤسسات والهيئات والدوائر الحكومية والجمعيات الأهلية وقيادات ورموز المجتمع والذي ناقش المحاور المتعلقة بأمن المنطقة وبتعزيز التعاون والتكامل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا