الصحة العامة / مصراوي

بينها العمل متأخرا.. احذر 10 عادات غير متوقعة تهدد صحتك بالسرطان

03:00 م الثلاثاء 01 سبتمبر 2020

كتبت-شيماء مرسي
نعلم جميعا العادات الواضحة المسببة للسرطان مثل التدخين وشرب الكحول، ولكن هناك عادات أقل شهرة أو غير متوقعة، يمكن أيضا أن تزيد من خطر الإصابة بالسرطان، وفق ما نقل موقع "eatthis"، وهي كالتالي:


1- تناول اللحوم المصنعة:
في عام 2015، صنفت الوكالة الدولية لأبحاث السرطان، اللحوم المصنعة رسميا على أنها مادة مسرطنة، لأنه يتم تحضيرها بمواد كيميائية وجد أنها تلحق الضرر بالخلايا في القولون والمستقيم.


لذا يوصي مركز إم دي أندرسون للسرطان، بتناول اللحوم المصنعة بشكل أقل أو عدم تناولها على الإطلاق، وزيادة عدد الوجبات النباتية أو الخالية من اللحوم التي تتناولها كل أسبوع.


2- الأطعمة المصنعة:
الأطعمة المصنعة معبأة بعدد لا يحصى من المواد الكيميائية السامة التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالسرطان، بالإضافة إلى أنه يتسبب استهلاك الأطعمة المصنعة في حدوث التهابات وهو أحد العوامل الرئيسية المساهمة في الإصابة بالسرطان.


وتفتقر هذه الأطعمة أيضا إلى العناصر الغذائية الدقيقة الأساسية؛ كالفيتامينات والمعادن الأساسية التي تعتمد عليها أجسامنا للتخلص من السموم الضارة.


3- العمل في وقت متأخر:
النساء اللائي يعملن في نوبة ليلية معرضات لخطر الإصابة بالسرطان بنسبة 19 في المائة، وفقا لتحليل نشر عام 2018 في مجلة Cancer Biomarkers and Prevention، ويعتقد الباحثون أن السهر في الليل يعطل إنتاج هرمون النوم الميلاتونين، الذي قد يقي من المرض.


4- استخدام بودرة التلك:
وجدت دراسة نشرت في مجلة Epidemiology أن استخدام بودرة التلك (بودرة الأطفال) على المنطقة المحيطة بالأعضاء التناسلية يزيد من خطر الإصابة بسرطان المبيض بنسبة 33٪، ووجدت دراسة أخرى أن استخدامها زاد من خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم بنسبة 24 في المائة.


ويرجع سبب ذلك أن المعدن الذي يتم استخراجه لصنع مسحوق التلك، غالبا ما يكون ملوثا بالأسبستوس، وهي مادة مسرطنة قوية.


5- استخدام البلاستيك:
تحتوي بعض العبوات البلاستيكية على مادة BPA، ما يؤدي إلى تعطيل نظام الغدد الصماء في الجسم، بالإضافة إلى أنه يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي، لذا من الأفضل اختيار مواد بلاستيكية خالية من مادة BPA واستخدام أوعية بديلة، مثل الزجاج.


6- أمراض اللثة:
وجدت دراسة نشرت عام 2018 في مجلة المعهد الوطني للسرطان، أن أمراض اللثة مرتبطة بزيادة بنسبة 24 بالمائة في سرطان الرئة والقولون والمستقيم، لذا يجب اتباع نظافة الفم الجيدة من خلال استخدم الفرشاة والخيط مرتين يوميا.


7- تناول اللحم المشوي:
وفقا للمعهد الوطني الأمريكي للسرطان، فقد وجدت الدراسات أن شواء اللحوم على اللهب أو قليها في درجات حرارة عالية يمكن أن يتسبب في تشكيل مواد كيميائية قد تُتلف الحمض النووي، ما يزيد من خطر الإصابة بالسرطان.


8- استنشاق الدخان السلبي:
تماما مثل التدخين نفسه، فإن استنشاق الدخان السلبي يسبب سرطان الرئة، ويقول المعهد الوطني للسرطان إنه تم ربط ذلك أيضا بزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي وسرطان تجويف الجيوب الأنفية وسرطان البلعوم عند البالغين وسرطان الدم وسرطان الغدد الليمفاوية وأورام المخ لدى الأطفال.

لذا من الأفضل الابتعاد مسافة ستة أقدام على الأقل عن المدخنين لتقليل تعرضك للإصابة بالسرطان.


9- عدم ممارسة الرياضة بانتظام:
أحد أكبر أسباب الإصابة بالسرطان هو اتباع أسلوب حياة خامل، حيث إن جسم الإنسان يحتاج إلى التحرك، وممارسة الرياضة أمر بالغ الأهمية للمساعدة في إزالة السموم الضارة من الجسم، لذلك من الأفضل ممارسة المشي لمدة 30 إلى 40 دقيقة يوميا لتقليل هذه المخاطر.


10- التعرض المفرط للشمس:
تنتج أشعة الشمس الأشعة فوق البنفسجية، وتعتبر هي السبب الأول للإصابة بسرطان الجلد، ويمكن أن يؤدي التعرض لحروق الشمس مرة واحدة كل عامين إلى مضاعفة خطر الإصابة بسرطان الجلد، وهو أخطر أنواع سرطان الجلد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا