الصحة العامة / مصراوي

بعد تحليل أدمغة متوفين.. كورونا قد يكون قادرًا على غزو خلايا المخ

  • 1/2
  • 2/2

03:00 م الإثنين 14 سبتمبر 2020

كتب – سيد متولي

يواصل العلماء- كل يوم- الكشف عن مخاطر جديدة وغريبة ومدمرة لفيروس كورونا المستمر، مع اقتراب مرور عام على ظهوره في ووهان الصينية.

وحذرت دراسة جديدة من أن فيروس كورونا، يمكن أن يخطف خلايا الدماغ في غزو عقلي مميت، وفقا لصحيفة " dailystar" البريطانية.

درس العلماء في الولايات المتحدة أدمغة ضحايا كوفيد-19 المتوفين، واكتشفوا أدلة على أن الفيروس يمكنه اختطاف الخلايا العصبية في الدماغ لتكرار نفسه، وقد يتسبب في السكتات الدماغية والالتهابات نتيجة لذلك.

يزعم الباحثون في جامعة ييل في الولايات المتحدة الأمريكية، أن لديهم أدلة تشير إلى أن فيروس سارس-كوف-2، SARS-CoV-2، الذي يسبب كوفيد-19، يمكن أن يصيب خلايا الدماغ، التي تسمى الخلايا العصبية، بشكل مباشر.

كان العلماء يخشون في السابق من أن الفيروس يمكن أن يكون سببًا لأشكال مختلفة من تلف الدماغ بين المرضى- بما في ذلك التهاب الدماغ وأمراض مثل اعتلال الدماغ مع أعراض تشمل الارتباك وضباب الدماغ والهذيان.

وحتى الآن، هناك القليل من الأدلة على أن الفيروس يمكن أن يكون مسؤولاً بشكل مباشر عن مثل هذه الحالات الدماغية، لكن العلماء الآن يقولون إنهم اكتشفوا دليلًا على وجود علاقة.

قال أكيكو إيواساكي، أخصائي المناعة في جامعة ييل: "نحن نبحث في المزيد من أنسجة المرضى حتى نتمكن من معرفة مدى تكرار حدوث التهابات الدماغ، وما الأعراض المرتبطة بالعدوى في أي مناطق من الدماغ".

لم يحدد العلماء، بالضبط كيف يدخل الفيروس إلى الدماغ، وما إذا كان يمكن أن يكون هناك دفاع فعال ضده.

وشرّح العلماء في الولايات المتحدة، أدمغة المرضى الذين ماتوا بسبب كوفيد-19، لمواصلة أبحاثهم، في حين تم أيضًا جمع الأدلة المرجعية من الأنسجة المسترجعة من الاختبارات على الفئران.

بالنظر إلى خلايا الدماغ المصابة تحت المجهر، تمكن العلماء من مشاهدة جزيئات الفيروس التاجي تتزايد مع الخلايا العصبية، مع تكرار نفسها.

اكتشف العلماء بعد ذلك أن هذه الخلايا المصابة من شأنها أن تسبب "تغيرات أيضية" في الخلايا العصبية الأخرى القريبة التي لم تكن مصابة، والتي تموت بعد ذلك.

اكتشف الباحثون أثناء تشريح أدمغة ضحايا كوفيد-19 المتوفين أن سارس-كوف-2، SARS-CoV-2 كان موجودًا وقد أصاب بعض الخلايا العصبية في الدماغ.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

كورونا فى العالم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا