الصحة العامة / مصراوي

مفتاح احتواء الفيروس.. ما هو تتبع جهات الاتصال وكيف يؤثر على كورونا؟

10:00 م الأحد 04 أكتوبر 2020

كتب – سيد متولي

في ظل انتشار فيروس كورونا، يعد تتبع المخالطين لأشخاص مصابين أمرا مهما للغاية، الهدف منه هو تنبيه الأشخاص الذين ربما تعرضوا لشخص مصاب بفيروس كورونا، ومنعهم من نشره للآخرين.

يقول خبراء الصحة حول العالم، إن تتبع المخالطين هو مفتاح احتواء فيروس كورونا المستجد، والسماح لمختلف الأماكن بإعادة فتحها بأمان أكبر، وفقا لموقع " medicalxpress"، لكن هذه العملية ليست سهلة.

إن تتبع المخالطين خطوة مهمة في إبطاء انتشار كوفيد-19، إنه عندما يبلغك موظفو الصحة بأنك كنت مختلطًا اختلاطًا لصيقًا بشخص مصاب، وسيخبرونك بكيفية الحجر الصحي أو العزل والخضوع للفحوصات، ولعقودٍ استخدمت إدارات الصحة العامة تتبع المخالطين لمكافحة الأمراض المعدية.

بعد أن يكون الشخص مصابًا بالفيروس، يتواصل متتبع الاتصال مع الشخص ويحاول تحديد مكان وجوده ومن حوله.

ينصب التركيز على جهات الاتصال الوثيقة، أو الأشخاص الذين كانوا على بعد متر واحد من الشخص المصاب لمدة 10 دقائق على الأقل أو نحو ذلك، سيُطلب من هؤلاء الأشخاص بعد ذلك عزل أنفسهم ومراقبة الأعراض وإجراء الاختبارات إذا لزم الأمر.

بالنسبة لأولئك الذين تظهر عليهم الأعراض، ستبدأ عملية التتبع من جديد.

يتم تتبع جهات الاتصال بعدة طرق حول العالم، لكن هناك مشكلة شائعة تتمثل في أن تحديد من كان حول الشخص يمكن أن يصبح أكثر صعوبة مع عودة التجمعات مع الأصدقاء والعائلة، وكذلك عودة المطاعم والأماكن الأخرى للعمل.

في الولايات المتحدة الأمريكية على سبيل المثال، قد تعتمد الإدارات الصحية المحلية على الرسائل الآلية لتنبيه الأشخاص الذين ربما تعرضوا لشخص مصاب.

يفضل مسؤولو الصحة الاتصال بالناس إن أمكن لأنه يمكن أن يساعد في بناء الثقة، لكن بعض الناس لا يردون على المكالمات أو الرسائل.

هناك أيضًا ضغط للعمل بسرعة، من الناحية المثالية، سيتم تنبيه معظم جهات اتصال الشخص في غضون يوم واحد.

ويتضمن تتبع الاتصال، تحدث موظفي الصحة مع أولئك الذين أثبتت الفحوصات إصابتهم بالفيروس، سيقومون بإخطار أي شخص قد يكون تعرض للإصابة، مع الحفاظ على سرية الأسماء، سيقومون بما يلي:

- التحقق من الأعراض.

- عرض إجراء الفحوصات عليك.

- مناقشة الخطوات التالية مثل الحجر الصحي، العزل الذاتي والرعاية الطبية.

وعن طريق إيجاد جميع أنماط الانتشار بسرعة، نبطئ العدوى ونساعد على تجنب تفشي الفيروس.

كيف تتم عملية تتبع المخالطين؟

إذا كانت نتيجة اختبار فيروس كوفيد-19 إيجابية:

ستتلقى الرعاية الطبية، وستحصل على نصيحة بشأن كيفية عزل نفسك عن الآخرين لتجنب انتشار المرض، وستُطرح عليك بعض الأسئلة الأساسية، مثل اسمك وعمرك، فضلاً عن الأماكن التي زرتها والأشخاص الذين قضيت معهم بعض الوقت، سيجري الاتصال بهؤلاء الأشخاص وإبلاغهم بأنهم ربما يكونوا قد تعرضوا للإصابة بالفيروس، وسيُعرَض عليهم الفحص والرعاية الطبية.

نصائح مهمة

إذا كنت مصابًا بفيروس كوفيد-19 أو كانت نتيجة فحوصاتك إيجابية، فاعزل نفسك عن الآخرين، حاول أن تظل في غرفة منفصلة، وقم بتطهير الأسطح التي يتكرر لمسها، واغسل يديك باستمرار وارتد قناع وجه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا