الارشيف / الصحة العامة / مصراوي

للرجل.. احذر ألم الحوض علامة جديدة على الإصابة بهذا المرض

  • 1/2
  • 2/2

06:00 م الثلاثاء 03 نوفمبر 2020

كتب – سيد متولي
من المعروف أن سرطان البروستاتا، المرض القاتل الذي يهدد الرجال حول العالم، يمر في مراحله المبكرة، دون أن يلاحظه أحد، هذا لأنه لا توجد عادة علامات على الإصابة به.
ومع ذلك، مع تقدم المرض، يمكن أن يكون الألم في الحوض كاشفاً للإصابة الخطيرة، وفقا لما ذكرته صحيفة "إكسبريس البريطانية".
من العلامات المحتملة للإصابة بسرطان البروستاتا، الألم في الحوض أو الوركين أو العمود الفقري أو أعلى الساقين.
ويمكن أن يكون هناك دم في البول أو السائل المنوي، وألم أثناء القذف، وصعوبة في إثارة الانتصاب.
وقد يعاني الشخص المصاب بسرطان البروستاتا من "ضعف تدفق البول"، مما قد يجعل من الصعب التبول.
كما تشمل المشاكل البولية الأخرى كثرة التبول، خاصة في الليل، وقد يشعر الشخص المصاب بالمرض بألم أو بحرقان عند زيارة الحمام.
وقد تتوافق مشاكل الجهاز البولي، على وجه الخصوص، مع تضخم البروستاتا غير السرطاني- المعروف باسم "تضخم البروستاتا الحميد".
مع العلم أن تضخم البروستاتا الحميد هو "ورم حميد"، ولا يلزم العلاج إلا إذا أصبحت الأعراض مزعجة.
ويمكن أن يحدد فحص سرطان البروستاتا ما إذا كنت مصابًا بالمرض أو بحالة أقل خطورة، مثل تضخم البروستاتا.
قد لا يتسبب سرطان البروستاتا البطيء النمو، أبدًا في ظهور أعراض أو تقصير عمر الشخص، ويرجع ذلك أيضًا إلى الآثار الجانبية التي يمكن أن يسببها العلاج المبكر لسرطان البروستاتا على الشخص، الذي ربما عاش حياة غير متأثرة بالسرطان.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

كورونا فى العالم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا